الروتين اليومي: تعلّمي تدليل بشرتك

الروتين اليومي: تعلّمي تدليل بشرتك

0
بشرتك ثروة عظيمة. بإمكانها أن تجعلك تبدين مذهلة إن كانت في حالة جيدة، والعكس إن كانت مُتعبة، فتظهر المسام المسدودة، والتجاعيد، وحب الشباب...

إن بشرتك ثروة عظيمة. بإمكانها أن تجعلك تبدين مُذهلة إن كانت في حالة جيدة – وغير مُذهلة كثيراً إن كانت مُتعبة. حقيقة الأمر هو أننا نُنهِك بشرتنا ويظهر الإجهاد عليها بشكل مسام مسدودة، تجاعيد، حب شباب، بشرة جافّة أو حكة جلديّة.

لذلك أول شيء تستطيعين فعله لبشرتك هو تعلُّم تهدئة النفس عبر استراتيجيات التأقلم كالتنفس العميق وممارسة الرياضة والتأمل أو اليوغا. حدّدي وقتاً لنفسك للحد من التوتر. استرخي في حمّام أو دُش فاخر. وتمتّعي بتدليك مُرخي. بمجرد انتهائك من ذلك، تكون الوصفة لبشرة خالية من العيوب بسيطة إلى حد ما: التنظيف، الترطيب، التنشيط والتغذية.

تُقدم العلامات التجاريّة المُتخصصة بالعناية بالوجه منتجات ملائمة لكل من هذه المراحل. على سبيل المثال، يجمع نظام Olay Regenerist لمكافحة الشيخوخة ثلاثة مراحل من أصل أربعة، عليك فقط اختيار مُنتج التنظيف المناسب لإتمام المُهمّة.

يستحق الذكر أن هذه الخطوات نفسها لا تنطبق فقط على الوجه فحسب ولكن أيضاً على أي جزء من جسمك، من أصابع قدميك لأظافر يديك. يمكنك القول أن ذلك يتطلب الكثير من الوقت لكن، بعد كل شيء، طقوس العناية بالبشرة هذه ليست إلزاميّة ولكنها مُتعة وطريقة للاسترخاء!

التنظيف والتقشير

قبل كل شيء، تخلّصي من الغبار والزيت المُفرط المتراكم على سطح بشرتك خلال النهار. ابحثي عن صابون ومستحضرات ذات أساس طبيعي. إنهم لطيفون ويمنعون البشرة من أن تُصبح أكثر جفافاً بعد غسل أوساخ النهار المتراكمة على وجهك. اختاري الماء الفاتر – فهو لا يُجفف بشرتك بقدر الماء الساخن.

للمحافظة على نضارة بشرتك، لا تغفلي عن التقشير المنتظم. إن مُقشر جسم لطيف سيتخلص بشكل خاص من البقع الجافة والخشنة في البشرة وسيُعطي الدورة الدمويّة البطيئة دفعة قويّة. ابحثي عن مُقشّر يُنقّي ويُرطّب بنفس الوقت. بالنسبة لأخمص القدمين، بإمكانك استخدام مُقشّر خاص أو حجر الخُفّان.

الترطيب

إن المُرطّب هو أفضل صديق لبشرتك. إن كُنت تريدين مظهراً نديّاً غير مُدهناً، الأفضل لك هي المُرطبات ذات القوام الهُلامي أو السائل. خلال النهار، سوف تُعيد المُستحضرات والأمصال (Serum) المظهر الممتلئ الناعم والليونة للبشرة.

التنشيط

حل عظيم لتنشيط البشرة الباهتة والجافة هو إنعاشها برذاذ ماء حراري. إنه غني بالمعادن ومُضادات الأكسدة ويُعطي بشرتك حماية إضافيّة  برذاذه الخفيف. كما أنه يُساعد على موازنة مستويات حموضة البشرة.

التغذية

إن الليل هو ذلك الوقت عندما ينتقل الجلد بطبيعة الحال إلى وضع الإصلاح ونقترح عليك فكرة الاستفادة منه بـ"نوم الجمال" الحقيقي. جرّبي مستحضرات غنيّة بالمواد المُضادّة للأكسدة وعناصر إصلاحيّة أُخرى. ولا تخشي استخدام المُستحضرات زيتيّة القوام. تتمازج طقوس العناية بالبشرة في المساء مع تدليك لطيف يُخففأ الإجهاد الذي أصاب الجسم.

أخيراً، لا تنسي تدليل حواسك من وقت لآخر باستخدام العطور المفضلة لديك أو الزيوت الأساسيّة. قد يكون الخُزامى خياراً جيداً لخصائصه المُهدِئة الممتازة. إن قطرة واحدة أو اثنتين منه ستجعلك تنامين بشكل أفضل – وستبدين مُنتعشة أكثر في الصباح.

 

 

0

أضف تعليقك

نعتقد أنه سيعجبك