أمور مفاجئة تسبّب رائحة جسم

أمور مفاجئة تسبّب رائحة جسم

هناك أمور، بالإضافة إلى العرق والطعام، تسبّب رائحة جسم نتنة. اكتشفي ما هي وكيفية الوقاية منها.


رائحة طبيعية

إن كنت تشعرين بأن رائحة تفوح من جسمك، فهذا ليس بالأمر الرائع، ولكن حاولي الاستحمام مرة في اليوم على الأقل لتزيلي عنك العرق ولتحدّي من عدد البكتيريا  الموجودة على بشرتك. فالعرق وحده ليس له رائحة، ولكن عندما يختلط مع البكتيريا المجهرية التي تعيش طبيعياً على بشرتك، فعندها  يخلقان رائحة نتنة.

نصيحة: نشفي جسمك جيّداً

عند الاستحمام تأكدي من أن تنشفي جسمك جيداً خصوصاً في الأماكن التي تتعرق أكثر. فإن كانت بشرتك جافة، يصبح من الصعب أن تتكاثر البكتيريا التي تسبب رائحة الجسم.   

الأدوية

تسبّب بعض الأدوية روائح كريهة كآثار جانبية لها.  يمكن لأدوية التنحيف وحبوب المضادة للاكتئاب أن تسبب تعرّق مفرط. فأفضل حلّ لذلك هو مناقشة المشكلة مع طبيبك قبل أن تتوقفي عن تناول الدواء.

الضغوطات

إن كنت تشعرين بالتعب الشديد أو بضغط في العمل، ستزيد حتماً رائحة جسمك الكريهة. فالقلق يجعل جسمك يفرز الكورتيزول الذي يختلط مع العرق جراء الضغط مما يسهل تنشيط البكتيريا الموجودة على الجسم، ما يضعك في مواقف غير مريحة أبداً. أفضل نصيحة في هذه الحالة هي الذهاب إلى المنزل والاستحمام أو أن تحملي معك غسول للجسم/كريم لليدين لإخفاء أي رائحة كريهة.

الطعام

الطعام الذي نتناوله له تأثير أيضاً على رائحة الجسم.

Registration

انضمي إلى EverydayMe Arabia واحصلي على هدايا رائعة وعلى المزيد!

سجّلي الآن

-         الطعام الحارّ: يمكن أن يؤدي الإفراط في استهلاك التوابل إلى زيادة مادة الكبريت في كمية الطعام الذي تتناولينه والذي سيزول من خلال المسامات والنفس.

-         اللحمة الحمراء: يتطلّب هضمها مجهود أكبر من جسمك. فالإفراط في تناول الطعام قد يؤدي إلى مشاكل كالتّعرّق اللاإرادي.

-         الثوم، والبصل والألبان: يتطلّب هضم هذه المواد وقت أطول خصوصاً استهلاكها بكمية كبيرة، ما يولّد السموم.

تأكدي من تناولك وجبات متوازنة في كلّ يوم!

مزيل الروائح أو مضاد للعرق

نعم، لقد قرأت جيداً، بعض أنواع مزيل الروائح قد تسبّب تكاثر البكتيريا على أجسامكنّ. فإن وضعت مزيل الرائحة هذا الصباح وكانت البكتيريا على جسمك فهذا يعطي رائحة كريهة عكس ما تتوقعين!

عليك اختيار ما يناسب نوع بشرتك وما يتماشى معه. لا يمنع مزيل الروائح التعرّق، بل تخفيه  البكتيريا الموجودة على بشرتك. ويحتوي مضاد التعرّق على كلوريد الألمنيوم وهو مركّب كيميائي يحدّ من التعرّق وغالباً ما يحتوي على مزيل للروائح.

تتوافر أنواع عدة من مزيلي الروائح ومضادات التّعرق، سواء كان هلام أو مزيل رائحة منزلي الصنع أو رذاذ. جرّبي أربعة أو خمسة واختاري الذي يناسبك أكثر والذي يجعل رائحتك العطرة تفوح كالأميرة. ابحثي عن منتجات معروفة بقدرتها العالية بفضل مكوناتها. وإذا كنت تعتقدين أنك بحاجة للمزيد من المساعدة، يمكنك أن تسألي طبيبك ليصف لك مضاد للتعرّق مناسب.

ضعي من مزيل العرق أو مضاد للتعرّق مرتين في اليوم، مرة صباحاً وأخرى مساءً. 

  مشاركة تعليق الرجاء تسجيل الدخول