عادات جمالية سيئة عليك تجنّبها

عادات جمالية سيئة عليك تجنّبها

جمعت لك مجلة “EverydayMe Arabia” عيّنة مختارة عن العادات الجمالية السيّئة لتعملي على تجنّبها في العام 2015!


اعتبري هذا المقال إذاً دليلاً سريعاً لتتألّقي جمالاً هذا العام، وتذكّري أن الطريقة الأمثل لوداع العادات السيئة هي  من خلال اكتساب عادات جديدة (وأفضل!).

 

التغاضي عن استخدام الواقي الشمسي خلال فصل الشتاء

ما هي أفضل عادة تمارسها كل امرأة تتمتع ببشرة خالية من التجاعيد، أو بالأحرى كل امرأة متألقة؟ بالطبع وضع كريم الوقاية من الشمس بشكل يومي، في أي فصل كان وفي مختلف الحالات الجوّية. نعم، عليك إدخال الواقي الشمسي إلى عاداتك اليومية وعلى مدار العام، نظراً إلى أن المظاهر قد تكون مخادعة، حيث أن أشعة الشمس ما فوق البنفسجية تكون بالقوة ذاتها في الشتاء كما في الصيف. وبالتالي، من المهم أن تضعي كريم وقاية من الشمس بعامل حماية 25 أو أكثر، فهذا يُعتبر أفضل استثمار لك في بشرتك، وبخاصّة أن عدداً من الدراسات أظهر أن عدم استعمال الواقي الشمسي هو السبب الرئيسي لظهور علامات التقدّم بالسن.

عدم إزالة الماكياج قبل النوم

أنت تعرفين خير معرفة أن الإغفال عن إزالة الماكياج قبل النوم عادة مضرّة ببشرتك ويُعارضها خبراء الجمال بشدّة. ولكن إذا كنت تتساءلين عن السبب، فالحقيقة أن مساحيق الماكياج تسدّ مسامات البشرة في اللّيل، ما يسبّب بدوره طفرات في الوجه ويُفاقم ظهور البثور وحبّ الشباب. ولدى شعورك بالإرهاق بعد يوم طويل (أو بالأحرى بعد ليلة طويلة)، لن تكترثي لاحتمال ظهور البثور على قدر ما أنت متعبة، بل ربّما ستفضّلين هذا الخيار على مشقّة إزالة الماكياج عن وجهك. ولهذا السبب ننصحك باستخدام مناديل إزالة الماكياج. ضعي مجموعة منها على المنضدة بالقرب من سريرك ليكون في متناولك بديل سريع لتنظيف الوجه.

تقشير البشرة بشكل مفرط (أو بشكل غير كافٍ)

سواء أكنت تستخدمين مقشّراً كيميائياً (مثل حمض الغليكوليك) أو مقشراً حسّياً (مثل مستحضر الفرك  أو الفرشاة)، من السهل أن تدمني النعومة التي ستشعرين بها في بشرتك بعد التقشير. ومع ذلك، نرجو منك أن تقاومي الرغبة في تقشيرها يومياً.

ومهما كانت وسيلة التقشير التي تختارينها، وحتى لو كنت من صاحبات البشرة الأقل حساسية، عليك تقشيرها فقط بين مرّتين إلى ثلاثة مرّات في الأسبوع، وإلا ستبدوَ حمراء جافّة على وشك أن تقشر. فالتقشير في نهاية المطاف، يعني حرفياً سلخ خلايا عن البشرة.

استخدام ماسكارا تجاوزت فترة صلاحيتها

Registration

انضمي إلى EverydayMe Arabia واحصلي على هدايا رائعة وعلى المزيد!

سجّلي الآن

بالنسبة إلى الماسكارا، يتّفق كافة خبراء الجمال على وجوب رميها بعد انقضاء ثلاثة أشهر من فتحها. فالماسكارا تشكّل أرضية خصبة لنمو الباكتيريا (التي تتكاثر في بيئة رطبة ومظلمة)، ما يؤدي بالتالي إلى إصابة عينيك بالعدوى. لن ندخل في التفاصيل، ولكن باختصار، ونظراً إلى أن منتج الماسكارا يوضع على مقربة من العينين، قد تلحقين مشاكل عسيرة بها. لذلك، وعند شرائك ماسكارا جديدة، اضبطي المنبّه على هاتفك لتذكيرك باستبدالها بأخرى جديدة بعد ثلاثة أشهر. ستشكريننا على هذه النصيحة لاحقاً.

تجنبي تشذيب شعرك بين مواعيد قصّه

ليس تشذيب الشعر لينمو بطريقة أسرع سوى معتقد خاطئ يتداوله الناس، فما يلحق بأطراف الشعر لا يؤثّر على منبته في الرأس. أمّا المعتقد الصحيح فهو أن تشذيب الشعر بانتظام يبقيه صحياً، وبخاصة إذا كان مصبوغاً أو عرضة للتقصّف، أو فيه خُصُلات مصبوغة. لذلك، امتنعي عن قصات الشعر الفاخرة  والصبغة، واستبدليها بعناية منتظمة بالشعر، مثل قص أطرافه المتقصّفة. ويقترح خبراء الجمال تشذيب الشعر كلّ شهرين إلى أربعة أشهر لإبقائه صحياً وناعماً (فالتقصّف الذي يلحق بطرف الشعرة ينتقل صعوداً إلى منتصفها).

الإغفال عن استخدام طلاء الأساس أسفل الأطلية الداكنة

إذا وجدت أن أظافرك تلطّخت بدبغة صفراء بعد إزالة الطلاء عنها، في الأرجح تغاضيت عن استخدام طلاء الأساس الذي يعمل كحاجز لحماية أظافرك من الآثار المضرة أحياناً لطلاء الأظافر (أي اللّطخات والتقشير).  كما يساعد طلاء الأساس في أن يبدو طلاء أظافرك أكثر نعومة (فتركيبته تساعد على سدّ المساحات الغائرة على الظفر) وأن يدوم لوقت أطول، فهو يثبّت الطلاء على الأظافر. وفي حال كنت تستخدمين طلاء داكناً بلون أسود أو بنفسجي مثلاً، فكّري بالدرجة الأولى باللطخات التي يمكن أن يخلّفها على أظافرك، وننصحك في هذه الحالة ومن باب الاحتياط، بوضع طبقتين من طلاء الأساس من اختيارك قبل وضع الطلاء.

تهذيب شعر الحاجبين

إذا كنت تسعين للحصول على حاجبين ممتلئين ومهذّبين، ضعي الملقط جانباً على الفور. فما لم تكوني خبيرة تجميل محترفة، قد تلحقين ضرراً لا يمكن تصليحه بحاجبيك. يكفي أن تقومي بهفوة صغيرة حتى تضطري لانتظار أشهر حتّى ينمو شعر الحاجب من جديد، وبخاصة عند طرفه. وفي حال كنت تنزعين شعر حاجبيك بالشمع أو بالخيط، اصبري وامتنعي عن نتفهما بين المواعيد لكي تتمكن خبيرة التجميل من إنجاز مهمتها بنجاح. أمّا في حال عجزتِ عن المقاومة، احرصي على الأقل على استخدام مرآة مكبّرة لتمنحك رؤية واضحة خلال تهذيبهما. ومع ذلك، نرجّح أن يأخذك حماسك إلى حدّ الإفراط في تهذيب الشعر وخلق فراغات داخل الحاجبين.

استخدام فراشي ماكياج قذرة

لا شيء يعيق جهود العناية بجمالك أكثر من استخدام فراشي ماكياج غير نظيفة. نكون على علم بأنّها متّسخة، ولكن غالباً ما لا نملك الوقت لغسلها يومياً. ولكن الوقائع تكفي لإخافة كلّ واحدة منّا وحملها على التخلّي عن هذه العادة الجمالية السيئة إلى الأبد. فالفراشي القذرة تُراكم مع الوقت الباكتيريا والغبار التي ستنتقل كلّها إلى وجهك عند استخدام الفرشاة للتبرّج. وهذه الجراثيم تسبّب لك طفرات أو تهيّج جلدي أو تؤدّي إلى ظهور البثور. وفي بعض الحالات، قد تصابين بالعدوى مثل التهاب الملتحمة المعدي. ومع أن شيئاً لا يعوّض عن غسل فراشي الماكياج بعناية كل أسبوع أو اثنين، يبقى تنظيفها يومياً بالرذاذ أفضل من عدم تنظيفها على الإطلاق.

قومي بتعبئة معلوماتك الشخصية

الرجاء تعبئة المعلومات التي ترد علامة (*) بجانبها للمتابعة. لا تنسي تعبئة الحقول الاختيارية في حال كنت تريدين الحصول على محتويات وعروض مخصصة لك