لإزالة التبرّج قبل النوم أهمية قصوى! اعرفي السّبب

لإزالة التبرّج قبل النوم أهمية قصوى! اعرفي السّبب

كما من المهمّ لك وضع التبرّج، من المهم جداً إزالته بعناية أيضاً، وذلك هو مفتاحك لبشرة مشرقة وصحية.


التبرّج جزء أساسي من صورتك، فهو يبرز ملامحك ويساعدك على الظهور بإطلالات مختلفة وأنيقة في كلّ مرة، كما أنه يزيدك ثقتك بنفسك. ولكن في بعض الأحيان، تهملين ناحية رئيسية من وضع التبرّج، وهي إزالته. بعد يوم طويل من العمل أو ليلة متعبة من الاحتفال، قد تفضّلين في النوم مباشرةً عوضاً عن تخصيص بعض الوقت لإزالة تبرجك.

ما السبب وراء أهمية إزالة التبرّج في كل ليلة قبل النوم؟ السبب هو أن مساحيق التبرج تخنق البشرة، ما يعني أن إهمالك عادتك اليومية في الاهتمام ببشرتك قبل النوم سيؤدي إلى ظهور البقع، وسيعطيك بشرة جافة ويجعل رموشك سهلة الانكسار. ولذلك، ننصحك بإزالة تبرّجك، لتتمكّن خلايا البشرة من التجدّد.

التبرّج يضرّ البشرة

مع مرور الوقت، قد يؤدي عدم إزالة التبرج إلى أضرار طويلة المدى أو حتّى الشيخوخة المبكرة. فالتبرج يملأ المسام وتمتصّه البشرة. لذللك، إذا خلدت إلى النوم بدون إزالته، قد تستيقظين وأنت مصابة بتهيّج في البشرة أو تلاحظين ظهور بثرة أو أكثر على وجهك. وبالتالي، من الضروري للغاية أن تزيلي الماسكارا والكحل اللذين كنت تضعينهما خلال النهار قبل خلودك إلى النوم، نظراً إلى أن هذه المستحضرات قد تسبّب التهابات في العين.

مزيل التبرج المدهش

زيت جوزة الهند مزيل رائع للتبرج، يمكنك العثور عليه في المتاجر والصيدليات. هذه المنتجات الطبيعية، مثل زيت جوز الهند، تقضي على الأوساخ وتترك البشرة رطبة ومتوازنة. وهذا الزيت يزيل بفعالية الماسكارا المقاوِمة، وكريم الأساس، وكريم الوقاية من الشمس، وصولاً إلى التبرج الكثيف، كما أنّه يتمتّع بخصائص مفيدة تساهم في كبح النشاط المفرط للغدد الدهنية.

في حال إصابتك بحساسية عند استخدام زيت جوزة الهند، ننصحك بشراء مزيل تبرّج مناسب لنوع بشرتك. أمّا في المرّات القليلة التي تشعرين فيها بإرهاق أو كسل، يمكنك استخدام المناديل المبلّلة لإزالة التبرج. لذلك، لا تنسي أن تبقيها إلى جانب سريرك.

التنظيف

بعد إزالة تبرّجك، اتّبعي نظام تنظيف بشرتك المعتاد. ولمَن تخاف من أن يجعل زيت جوزة الهند بشرتها دهنية للغاية، يمكنك تنظيفها مرّتين بعد استخدام الزيت من أجل إزالته تماماً، ومن ثمّ وضع المرطّب.

خطّة الإنقاذ

Registration

انضمي إلى EverydayMe Arabia واحصلي على هدايا رائعة وعلى المزيد!

سجّلي الآن

لنفترض أنك لم تزيلي تبرّجك قبل النوم. ماذا ستفعلين في الصباح التالي لمكافحة الضّرر المحتمل اللاحق ببشرتك؟ إليك خطة لإصلاح هذا الضرر:

-         استخدمي زيت جوزة الهند لإزالة التبرج وتحضير البشرة للتقشير

-         اقشري بشرتك بواسطة مقشّر طبيعي تصنعينه من ملعقة كبيرة من السكر الأسمر، وملعقة كبيرة من العسل غير المطبوخ. ضعي الخليط على بشرتك لتنظيف مسامك من أي احتقان  أو تبرّج.

-         في حال كان ذلك ممكناً، اتركي خليط السكر كقناع على وجهك لمدة 15 دقيقة

-         اغسلي وجهك بالماء ونظّفيه 

نصيحة "أفريداي مي أرابيا" لك: ليكن تقشير البشرة جزءاً من عادتك الأسبوعية. فهذا سيجعل بشرتك مشعّة، ما يؤدي بالتالي إلى استخدام كمية أقل من مساحيق التبرج.

لا تفعلي التالي!

من المضرّ جداً النوم بدون إزالة التبرّج، ولكن الأسوأ ترك هذا التبرج على وجهك خلال الصباح أو اليوم التالي. الشابات هنّ أكثر من يقوم بذلك، إذ يخلدن إلى النوم بدون إزالة التبرّج، ثمّ يضعن بضع لمسات عليه في اليوم التالي قبل الخروج من المنزل، ما يعني أن التبرّج يبقى على بشرتهنّ 48 ساعة، وهذه بدون أدنى شك ممارسة غير سليمة على الإطلاق.

اعتني جيداً ببشرتك، فهي أكبر جزء ظاهر في جسمك!

قومي بتعبئة معلوماتك الشخصية

الرجاء تعبئة المعلومات التي ترد علامة (*) بجانبها للمتابعة. لا تنسي تعبئة الحقول الاختيارية في حال كنت تريدين الحصول على محتويات وعروض مخصصة لك