دليلك للعودة إلى المدرسة

دليلك للعودة إلى المدرسة

نصائح مهمة لنجاح العودة إلى المدرسة مما يجعلك تستمعين مع أطفالك.


نهاية العطلة وموعد العودة إلى المدرسة فترة يصفها الجميع بالعصيبة والفوضوية. فمن تجهيز اللباس المدرسي إلى تحضير علب الطعام وإيقاظ الأطفال الناعسين وإلباسهم في الوقت المناسب تحدٍ ومشقّة تختبرهما الأم كلّ يوم. وتماماً كالفرض المنزلي، يعتبر التحضير أهمّ ما في الأمر. ولذلك، جمعنا كلّ الإجابات عن الأسئلة وأعددنا لك دليلاً للنجاح في هذا الامتحان، ولكن إياك أن تخبري المدير!

متعة لصق البطاقات

يفقد الأطفال أغراضهم باستمرار، فهذا ببساطة جزء من مرحلة الطفولة. ومن هنا تكتسب البطاقات اللاصقة أهميتها، ولعلّها طريقتك الوحيدة لاستعادة علب الطعام والكتب وحتى الملابس التي ضلّت طريقها. وليس من الضروري أن تكون هذه المهمة شاقّة، بل يمكنك إشراك الأطفال فيها، فهي تسمح لهم بإطلاق العنان لإبداعهم وتحسين خطّهم في آن.

وبهذه الطريقة أيضاً، سيحرصون على عدم فقدان أغراضهم لأنّها تحمل تحفتهم الفنية بكل فخر.

عرض أزياء قبل العودة إلى المدرسة

غالباً ما ننسى كم يكبر الأطفال بسرعة. فاللباس المدرسي الذي كان بالأمس القريب واسعاً، أصبح وبلمح البصر قصيراً وضيقاً إلى حدّ يصعب تصديقه. لا تنتظري حلول اليوم الأول من الفصل الدراسي لتتداركي الوضع، بل استبقي الأمور وكرّسي ظهيرة يوم محدّد يجرّب فيها أطفالك ألبستهم المدرسية أمامك لتعرفي ما إذا كان عليك تعديلها أو شراء غيرها. وإذا لاحظت رائحة عفونة منبعثة من الكنزات المدرسية، أنعشيها بقليل من معطّر الملابس الذي يساعد على إزالة رائحة كرات النفتالين ويترك الملابس نظيفة ومنتعشة. والطريقة نفسها تنطبق على حقائب الظهر المصنوعة من القماش. العملية سريعة وسهلة، والرذاذ المنعش هو كل ما تحتاجينه لإنعاش رائحة الألبسة والحقائب لتبدوَ وكأنّها جديدة.

Registration

انضمي إلى EverydayMe Arabia واحصلي على هدايا رائعة وعلى المزيد!

سجّلي الآن

سباق صباحي ضدّ الزمن

سيُجهدك السباق الصباحي للذهاب إلى المدرسة إذا لم تكوني على أهبّة الاستعداد لخوضه. اطلبي من أطفالك تجهيز حقائبهم عشية اليوم المدرسي ليكونوا جاهزين للانطلاق في الصباح التالي، بدلاً من العودة راكضين وثائرين إلى المنزل من أجل إحضار ما نسوا. كذلك يساهم معطّر السيارة بإحداث فارق أيضاً. استخدمي العطر لإزالة أي روائح عفونة منبعثة من السيارة واستبدالها برائحة خفيفة ومنعشة. فبذلك، تصبح الرحلة إلى المدرسة أكثر متعة للجميع.

الغفوة الصغيرة

حمل الأطفال الناعسين والغاضبين على ركوب السيارة ثم إيصالهم إلى المدرسة كابوس بالنسبة إلى كلّ الأمهات، ولا سيّما إذا كنّ في حالة نعاس شديد. تماماً كأطفالك، تتغيّر مواعيد نومك واستيقاظك خلال العطلة، ولذلك عليك إعادة ضبطها قبل العودة إلى المدرسة. ابدئي بتدريب أطفالك على النوم باكراً قبل أسبوع من بداية المدرسة، ولا تبخلي على نفسك بقسط جيّد من النوم أيضاً، ليصبح الجميع جاهزاً لاستقبال المدرسة من جديد.

استرشدي بهذا الدليل للتحضير للفصل الدراسي الجديد، وستتفوقين من دون شكّ في امتحان العودة إلى المدرسة!

قومي بتعبئة معلوماتك الشخصية

الرجاء تعبئة المعلومات التي ترد علامة (*) بجانبها للمتابعة. لا تنسي تعبئة الحقول الاختيارية في حال كنت تريدين الحصول على محتويات وعروض مخصصة لك