تسوس الأسنان

تسوس الأسنان

كافح التسوس بالاستعانة بنصائحنا في اتخاذ تدابير وقائية.


التسوس هو ما يحدث عندما تزيد المعادن المفقودة من الأسنان عن تلك التي تحل محلها بسبب المهاجمة اليومية للأحماض الناتجة عن الطعام للأسنان. تتفاعل البكتريا الموجودة في الفم مع الطعام الذي تأكله وتنتج عن ذلك أحماض تتسبب في تحلل مناطق تحت سطح الأسنان أو انتزاع المعادن منها. يقوم الجسم بمقاومة هذا عن طريق غسيل الطعام والحامض باللُعاب الذي يخفف من هجمات الأحماض ويعادل تأثيرها ويعيد بناء المناطق التي تعرضت لهجوم الأحماض أو التي انتُزِعَت منها المعادن. لكن عندما يتفوق الفعل التدميري للأحماض على الفعل البنائي للعاب يحدث تسوس الأسنان.

يتأثر تكون نخر الأسنان أو "الفجوات" بثلاثة عوامل رئيسية، وهي:

المأكولات أو المشروبات المستهلكة (وجباتك)

البكتيريا الموجودة في البلاك

الحالة الصحية الراهنة للفم والأسنان

المأكولات والمشروبات

المأكولات أو المشروبات المستهلكة لمدد زمنية طويلة بين الوجبات تشجع تسوس الأسنان. لا بد من تجنُّب تناول المأكولات التي تلتصق بالأسنان أو الحلوى كوجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية لأنها تتسبب في كمية كبيرة من الأحماض يعجز اللعاب عن معادلة تأثيرها. تناول نفس المأكولات أثناء الوجبات يفيد الأسنان. يحدث "تسوس الأسنان المبكر" عندما ينام الأطفال باستخدام رَضَّاعة أو عندما توضع رَضَّاعة تحت تصرفهم يرتشفون منها بانتظام، وهو ما يُعَد سببًا رئيسيًا لتسوس الأسنان عند البشر.

البكتيريا الموجودة في البلاك

Registration

انضمي إلى EverydayMe Arabia واحصلي على هدايا رائعة وعلى المزيد!

سجّلي الآن

المكورات العقدية والمُلبَّنَة نوعان رئيسيان من البكتيريا المُسبِّبَة لتسوس الأسنان. توجد في فمنا كمية محددة من هذين النوعين من البكتيريا، لكن وجودهما بمستويات مرتفعة قد يسبب ضرر بالغ لأسنانك. يجب أن يخضع هذان النوعان من البكتيريا للسيطرة عن طريق تنظيف الأسنان مرتين بالفرشاة ومرة بخيط الأسنان.

الحالة الصحية الراهنة للفم والأسنان

المقصود بهذا شكل الأسنان وتكوينها وموضعها واللعاب وعلاج الأسنان وعادات صحة الفم والأسنان. حتى اللعاب قد يتسبب في بعض الأحيان في تسوس الأسنان. بعض الحالات الصحية أو العلاجات تغير كمية اللعاب ونوعيته في الفم وتسمح لعملية تسوس الأسنان بالتقدم لتصل إلى النخر.

الوقاية

ختامات الأسنان: التجاويف العميقة والفجوات الموجودة في بعض الأسنان ليست إلا مغناطيس يجذب النخر إلى الأسنان. طلاء هذه المناطق باستخدام مادة بلاستيكية توضع على الفجوات يعمل كحاجز يمنع البكتيريا والأحماض من ملامسة أسنانك.

مكملات الفلوريد: تستطيع الفلوريدات أن تقلل من معدل حدوث التسوس بدرجة كبيرة. ويمكن تقليل فرص حدوث النخر والتسوس بدرجة كبيرة عن طريق إضافة الفلوريد إلى الماء وإضافته إلى النظام اليومي للعناية بالأسنان.

معاجين الأسنان بالفلوريد: اتضح جليًا أن معاجين الأسنان بالفلوريد واحدة من الطرق الأكثر فاعلية لمكافحة التسوس. في ظل التطور العلمي والتقني، أصبحت العناية بالأسنان أكثر فاعلية مع المكونات المضادة للبكتيريا مثل الفلوريد القصديري. يُعَد استخدام معجون الأسنان بالفلوريد من أفضل الطرق لمنع فقدان المعادن والمساعدة في عملية إحلالها.

قومي بتعبئة معلوماتك الشخصية

الرجاء تعبئة المعلومات التي ترد علامة (*) بجانبها للمتابعة. لا تنسي تعبئة الحقول الاختيارية في حال كنت تريدين الحصول على محتويات وعروض مخصصة لك