استخدمي العطور لتنبض ذكرياتك بالحياة

use-perfume-to-spring-your-memories-life-1-size-3
0
أحيطي نفسك بالأزهار العطريّة والشموع المعطّرة وسواها من الروائح العطرة الأخرى لتتذكّري بعض الأحاسيس المميّزة مراراً وتكراراً.

هل سبق وسمعت عن تأثير بروست أو Proust effect؟

لا بدّ أنّك اختبرته مرّات عديدة خلال حياتك. أطلق على هذه الحالة إسم "تأثير بروست" تيمّناً بالكاتب الفرنسي الشهير مارسيل بروست. فقد كتب رواية تتطرّق إلى ذكريات طفولته التي يحييها أمر واحد: رائحة البسكويت المخبوز الطازج.

يمكن لنا جميعاً إرساء رابط مع هذا الأمر. نقلّب أحياناً ألبوم الصور ونقع على صورةٍ ما تتعلّق بلحظاتٍ رائعة ونحاول التفكير في العنصر الذي جعل من تلك اللحظة مميّزة. ولكن، عندما نمشي في الشارع، ضائعين بأفكارنا ومنشغلين بهموم الحياة اليومية، فجأة تعود بنا الذاكرة إلى بيت الجدّة. ذكريات تشعلها رائحة المخبوزات الشهيّة والقهوة الطازجة.

بحسب العلماء، ترتبط حاسّة الشمّ لدينا مباشرةً بذاكرتنا العاطفيّة. وهذا يعني أنّه عندما نختبر أمراً ما خلال استنشاقنا رائحة مميّزة، تكون ذكرياتنا مخزّنة بشكلٍ أكثر حيويّة وبتفاصيلٍ أدقّ وأعمق. فلا نملك التجربة البصريّة وحسب، بل الإحساس بمائدة الطعام ودقّات ساعة المطبخ وانعكاس أشعة الشمس على الأزهار المقطوفة الموضوعة في إناء وكيف شعرنا بينما كانت الجدّة تروي لنا الحكايات. 

نحن لا نملك الذاكرة وحسب، بل أيضاً التفاصيل والأحاسيس التي تساعدنا على إحياء هذه اللحظة المميّزة. في كلّ مرّة نصادف هذه الرائحة، نختبر تلك اللحظات السحريّة مرّة أخرى. لا نتذكّرها، بل نعيشها من جديد ويتمّ اختبار هذه اللحظات مجدداً مع القوّة نفسها.

في عيد العشّاق هذا، أحيطي نفسكِ بروائح عطرية جميلة من شأنها مساعدتك على تذكّر هذا الشعور المميّز مراراً وتكراراً. إملئي منزلك بالأزهار العطريّة والشموع المعطّرة وخزانتك بملابس ذات رائحة زكيّة. وقد يحدث ذات يوم أنّك تسيرين في الشارع عندما تفاجئك نفحة عطريّة تعيدك إلى إحدى أفضل اللحظات في حياتك، كوني إذاً مستعدة للتلذّذ بلحظاتك المميّزة في عيد العشاق هذا العام.

0

أضف تعليقك

نعتقد أنه سيعجبك