كيف تعتنين ببشرتك في فترة الحمل؟

kyf-t-etnyn-bbshrtk-fy-ftrh-alhml
0
ليس بالضرورة أن يشكّل الحمل رحلة شاقّة بالنسبة إلى بشرتك الحسّاسة، في حال اتّبعت النصائح المفيدة التي سنسديها إليك.

فهم التغيرات التي تلحق بالبشرة أثناء فترة الحمل

في حين أن الكثير من النساء الحوامل سيتمتّعن بتلك "الإشراقة" الطبيعية التي ترافق الحمل، من الممكن أيضاً أن تصبح البشرة أكثر حساسية في هذه الفترة. إليك بعض النصائح اللطيفة لمساعدتك على تجاوز هذه الفترة بأقلّ قدر من المشاكل المرتبطة بالبشرة.

التعامل مع البقع

من الطبيعي أن تظهر بعض البقع على البشرة في أثناء فترة الحمل، نظراً إلى كل التغيرات الهرمونية التي يمرّ بها جسمك. ولكنّك لست عاجزة بالضرورة عن مواجهتها ، فحاولي مثلاً استخدام غسول ناعم ولطيف لوجهك كلّ يوم، وامتنعي عن فرك بشرتك بقوة أو استخدام الغسول المقشّر، وربتي عليها لتنشيفها عوضاً عن مسحها. ثم، ضعي القليل من كريم خفيف على وجهك.

للتخلص من هذه البقع، لا تنسي أن تشربي كمية كبيرة من الماء، وتتّبعي نظاماً غذائياً صحياً ومتوازناً، وتحصلي على ساعات كافية من النوم خلال الليل.

التعامل مع بطنك

عند وضع المرطّب اليومي، لا تنسي منطقة البطن فهي تكبر وتتمدّد كل يوم. قد يساعد مرطب لطيف في التخفيف من الحكة وتقليص ظهور علامات التمدّد الصغيرة.

الاستمتاع بإشراقة

إليك هذا النبأ السعيد، إن "إشراقة" الحمل موجودة فعلاً. وتعزى تلك الإشراقة إلى ضخّ كمية إضافية من الدم في أنحاء الجسم لدعم نموّ جنينك. في حال كنت تشعرين بالحرّ من حين لآخر، أو كانت وجنتاك محمرّتين أو جسمك منتفخاً، فالسبب أن جسمك يحاول احتباس الرطوبة داخله. لا تخافي لأن ذلك أمر مؤقت، ولكن إذا احتجت إلى وسيلة ترفع من معنوياتك خلال هذه الفترة، يمكنك التزيّن بالماكياج في منطقة الحاجبين، والوجنتين، والجفنين، لتحصلي على التألق المنشود.

اهتمّي بنفسك من الداخل والخارج فذلك أساسي في فترة الحمل. كوني لطيفة مع بشرتك لتسهّلي عليها الصمود في خلال فترة الحمل الطويلة.

0

أضف تعليقك

نعتقد أنه سيعجبك

Cookie Consent