الحمل وبشرتك

الحمل وبشرتك

عندما تكونين حاملاً، لا يتغير نمط حياتك بأكمله فحسب، بل جسمك يتغير أيضاً. لذلك، ما هي التغييرات الأساسيّة التي قد تطرُأ على بشرتك؟


عندما تكونين حاملاً، لا يتغير نمط حياتك بأكمله فحسب، بل جسمك يتغير أيضاً. لذلك، ما هي التغييرات الأساسيّة التي قد تطرُأ على بشرتك؟

تصبُّغ أكثر قتامة

تلاحظ العديد من النساء درجة من التصبُّغ الزائد (تلوُّن الجلد) عندما يكنّ حوامل. بعضهن تختبر الكلف – أو "قناع الحمل" – بقع داكنة من البشرة على الوجه تتطور بالتعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجيّة. أفضل طريقة للحد من الكلف هو تجنب التعرض لأشعة الشمس واستخدام واقي شمسي واسع الطيف يمنع الأشعة فوق البنفسجيّة A و B. إن كريم Olay Regenerist CC هو حل جيد لهذه المُشكلة: فهو يُقلل من مظهر البُقع الداكنة ويحمي البشرة ضد أشعة الشمس الخطرة. أيضاً النساء الحوامل الذين هم في كثير من الأحيان مفرطي التناضح سيُقدرن حتماً تركيبته الخالية من العطور.

الشامات والنمش

أحياناً، وخلال فترة الحمل، تُصبح الشامات والنمش أغمق بشكل ملحوظ. عموماً، هذه التغييرات في الشامات متناظرة وتعود إلى ما كانت عليه بعد الولادة. ومع ذلك، ينبغي فحص أي تغييرات غير متناظرة قد تطرأ على حجم الشامة أو شكلها أو لونها من قبل طبيب الجلديّة، لتكونين بأمان فحسب.

Registration

انضمي إلى EverydayMe Arabia واحصلي على هدايا رائعة وعلى المزيد!

سجّلي الآن

البشرة المُبقّعة

خلال فترة الحمل، يمكن أن تسبب زيادة حجم الدم انتفاخ وانفجار الأوعية الدمويّة القريبة من سطح الجلد، مما يسبب "الشامات العنكبوتيّة". إنها انتفاخات حمراء بخطوط تُشبه ساق العنكبوت تنبثق نحو الخارج. وهي شائعة على الوجه والرقبة والجزء العلوي من الجسم.

الاحمرار

قد تلاحظين أن راحتا يديك وباطن أظافرك ولثتك ووجهك قد أصبحت حمراء اللون بشكل لافت للنظر. ذلك يحدث بسبب زيادة حجم الدم في جسمك – وذلك قد يكون مسؤولاً عن إعطاء النساء الحوامل ذاك التوهج المميز.

لا تخافي من هذه التغييرات. أولاً، هي مؤقتة، ومع العناية المناسبة بالبشرة ستنتهي قريباً، وثانياً – إن المرأة الحامل ساحرة وجميلة ولا أحد سيولي اهتماماً لمثل هذه التفاصيل الصغيرة.

قومي بتعبئة معلوماتك الشخصية

الرجاء تعبئة المعلومات التي ترد علامة (*) بجانبها للمتابعة. لا تنسي تعبئة الحقول الاختيارية في حال كنت تريدين الحصول على محتويات وعروض مخصصة لك